في
الأربعاء 5 ربيع الثاني 1440 / 12 ديسمبر 2018

جديد الخطب المكتوبة والرسائل
جديد الكتب
جديد الفتاوى
جديد الصوتيات

الفتاوى
فتاوى عامة
الإقلاع من المعاصي بالتدرج


03-07-1431 10:27 AM
[TABLE=width:70%;][CELL=filter:;]
فعلتُ أموراً محرمة كثيرة في حياتي, والآن الحمد لله أحاول أن أبتعد عنهاً تدريجياً ولكن أريد من الله أن يغفر لي فماذا أفعل, هل أكثر من الاستغفار؟

الجواب ـ الواجب عليكِ أن تبتعدي عن جميع الأخطاء وألا تتركيها تدريجياً فإنك لا تأمنين أن يفاجئك الموت مع أن التوبة واجبة من الذنب في الحال ولا يجوز تأخيرها والله سبحانه يقول: { والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون * أولئك جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها ونعم أجر العاملين }(آل عمران آية 136,135) .
[/CELL][/TABLE]

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2543


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


تقييم
1.51/10 (18 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.